أخبار وطنية

زعيم المعارضة الديمقراطية يجتمع بشخصيات سياسية وطنية

عقد مجلس الاشراف بمؤسسة المعارضة الديمقراطية. بقيادة الزعيم الرئيس للمعارضة الديمقراطية في موريتانيا حمادي سيدي المختار الثلاثاء لقاء مع شخصيات سياسية، ونقابية، وذلك ضمن مسار التشاور الذي بدأته مؤسسة المعارضة منذ أسابيع بهدف توحيد الطيف المعارض وتنسيق جهوده.

وحضر الاجتماع اليوم كل من الأمين العام للكونفدرالية الحرة لعمال موريتانيا الساموري ولد بي، والرئيس با مامادو آلسان، والشخصية السياسية أحمد ولد هارون ولد الشيخ سيديا.

وأطلع اعضاء مجلس الاشراف الساسة خلال اللقاء على مسار المشاورات التي بدأت منذ فترة وتوجت بلقاء عدد من الاحزاب والفعاليات المعارضة يوم 21 يناير المنصرم، والتي تهدف لبلورة رؤيةً موحدة للمعارضة تجمعها وتنسق جهودها كما تطرقت للرئاسيات المرتقبة وضرورة تنسيق الجهد المعارض فيها

كما تناولت هذه الاجتماعات الأوضاع العامة في البلاد، ومسؤولية الجميع في إنقاذ البلاد، وتحصينها أمام الأزمات والمخاطر الداخلية والخارجية، وضرورة تنظيم حوار وطني شامل، يجمع كل الموريتانيين، ولا يستبعد موضوعا، ولا يستثني أي طرف، ومعالجة مختلف الإشكالات سواء ما يتعلق باستشراء الفساد، أو الاختلالات العميقة للمنظومة الانتخابية..
وقد رحب القادة الثلاثة خلال الاجتماع بالفكرة ووعدوا بحضور الاجتماع الذي يجري التحضير له بعد غد الخميس.

20-2-2024

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى